سياسة

بو عاصي: بأي حق يشلّ بري المجلس النيابي؟

أكّد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب بيار بو عاصي أن “هدف القوات اللبنانية كان وسيبقى بناء الدولة والمحافظة على مؤسساتها لأن الدولة العادلة وحدها هي مدخل الاستقرار السياسي والنمو الاقتصادي والعدالة الاجتماعية، ولكن الدولة ومؤسساتها مخطوفة اليوم من قبل حزب الله وحركة امل والمتواطئين معهم”.

وشدد خلال عشاء مركز وادي شحرور العليا في “القوات” على أنه “منذ اليوم الذي إستأثر فيه “الثنائي” بمفاصل الدولة، ضرب بعرض الحائط الدستور والقوانين والانظمة ودمّر علاقات لبنان بالعالم وبشكل اساسي الدول العربية وانعكست سياساته انهياراً سياسياً واقتصادياً ومالياً واجتماعياً”.

وأكّد أنّ “هذا السلاح الفتّاك لم يطل الّا لبنان واللبنانيين بحقّهم بالعيش الكريم ولم يجد المواطن أي ملجأ ليحتمي منه”.

وأضاف: “نخروا الدولة بالعنف والفساد، وصولاً لعنف الدولة الذي هو اخطر وأبشع اشكال العنف, وعنف الدولة هو استعمال مقدرات الدولة لمواجهة المواطن وهذا ما يحصل في لبنان تحت سطوة الدولة المختطفة والتعامي عن الانهيارات الدستورية والاقتصادية والاجتماعية”.

كما أشار إلى أن “الاستقرار السياسي اساسي ولا يمكن تحقيقه ما لم يتم احترام الدستور والقوانين”، مضيفا: أين نحن اليوم من احترام الدستور والقوانين؟ بأي حق يشلّ النائب ورئيس حركة امل ورئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه برّي المجلس النيابي؟ هو انتُخِب لتفعيل العمل البرلماني أم لشلّه؟”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى