سياسة

قبلان: المجلس النيابي طبّاخ تسويات

أكد المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان في كلمة، بمناسبة اختتام العام الدراسي لـ”مركز الدراسات الإسلامية لفقه آل البيت” في مجمع حارة حريك، أن “لبنان جمهورية وليس جمهوريات، وانقاذه لا يكون عبر بارود التدويل، والعجز السياسي موجود في كل دول العالم بما في ذلك أميركا، والحل الوطني يمرّ بالحوار الوطني فقط، والمجلس النيابي طبّاخ تسويات وطنية وضامن سيادة وميثاقية وليس آلة عدّ أصوات”.

وأضاف أن “التدويل إعلان وصاية ولا وصاية على لبنان، والمواقع الدستورية ملك الشعب اللبناني الذي ارتضى لنفسه نوعاً من ميثاقية تراعي الطوائف لكنها لا تحوّل الطوائف الى شعوب، ولا تعطي القوى السياسية أقاليم ودويلات، ومركزية الدولة ضرورة وجودية للبنان، ومتاريس التجربة اللبنانية دليل صارخ على ذلك، والقيادات الروحية والسياسية مطالبة بتأكيد العائلة اللبنانية لا العائلة الطائفية، وإن أسوأ الكوارث اللبنانية انتهت بالحوار، وهذا ما عليه سيرة العقلاء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى