صحة

كتاب مفتوح من جمعيّة برباره نصّار إلى صندوق الضمان.. ماذا فيه؟

رفع هاني نصّار، رئيس “جمعيّة برباره نصّار لدعم مرضى السرطان”، كتابا مفتوحا لإدارة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي جاء فيه:

“منذ بداية الأزمة الاقتصاديّة في لبنان، تعرّض مرضى السرطان البالغين لصعوبات جمّة، بدءًا بحرمانهم من علاجاتهم جرّاء انقطاعها في السوق اللبناني، وصولاً إلى ارتفاع كلفة الاستشفاء، والأسعار في المختبرات حيث لم يعد بمقدور المرضى أن يجروا فحوصاتها الدوريّة.

مع الوقت حسّنت بعض الجهات الضامنة من نسبة تغطية الاستشفاء أو أسعار الفحوصات المخبرية والشعاعيّة.
لكن مؤسّسة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وبالرغم من أنّها زادت قيمة اشتراكات المضمونين، لم تلحظ بعد أي بادرة تجاه مرضى السرطان.

بالنسبة للأدوية والعقاقير:

لقد تمّ رفع الدعم عن غالبية العلاجات الكيميائيّة الأساسيّة، مثل Docetaxel, Paclitaxel, Carboplatine, Gemcitabine, Doxorubicine, Zoledronic Acid وغيرها…
وقد تمّ رفع الدعم عن هذه العلاجات الكيميائيّة، التي لا يتجاوز سعر الواحدة منها ٢٥٠ دولار أميركي، كي تستطيع الدولة أن تبقي الدعم على الأدوية الباهظة الثمن.

لكنّ الواقع أن هذه العلاجات تعطى مع بعضها البعض، بحيث تبلغ كلفة الجلسة الواحدة أحياناً ٧٠٠ دولار أميركي، ما عدا ٣٠٠ دولار تدفع للمستشفى عدا عن سعر الدواء.
مثلاً:
Taxotere 160mg – 50,000,000LL
Carboplatine 450mg – 8,300,000LL
Gemcitabine 1600mg – 11,000,000LL

ما مجموعه نحو ٧٠ مليون ليرة. وتتقاضى المستشفيات مبلغ معدّله ٢٥٠ دولار عن كلّ جلسة علاج.

كما أنّ الأدوية التي يحتاجها المريض بعد كلّ جلسة، قد رفع الدعم عنها أيضاً، مثل أبر تقوية المناعة ويحتاج منها ٥ أبر، أدوية الغثيان والألم. تبلغ كلفتها نحو ٢٠ مليون ليرة، هذا إذا لم يحتج المريض إلى أدوية أخرى.
وتنقسم على الشكل التالي:

Zarzio – 15,000,000LL
Nausetron – 1,300,000LL
Motilium – 400,000LL
Zaldiarx5 – 2,000,000LL

أمّا بالنسبة للعلاجات الهرمونيّة التي تتناولها الناجيات من سرطان الثدي، وهي ٤ أصناف، فقد رفع الدعم عنها أيضاً، بحيث صار يتجاوز سعر العلبة الواحدة ٤ أو ٥ مليون ليرة.
Anastrozole – Letrozole – Exemestane – Tamoxifen

الضمان الاجتماعي الذي كان يدفع بين ٨٠ و ٩٥% من ثمن العلاجات، حين كان سعر الدولار يساوي ١٥٠٠ ليرة لبنانيّة؛ ما زال على نفس التسعيرة.
فتوقّف المرضى عن إجراء معاملات الموافقات المسبقة، أو تقديم فواتير الأدوية، لأنّ ما سيحصلون عليه، لا يغطّي لهم كلفة بدل النقل.

وتناشد جمعيّة برباره نصّار لدعم مرضى السرطان، إدارة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي:

١. تغطية ٨٠ %من ثمن العلاجات الكيميائيّة المرفوع عنها الدعم.
٢. تغطية ٨٠ % من البدل الذي تتقاضاه المستشفيات بدل كل جلسة علاج كيميائي.
٣. تغطية ٨٠ % من ثمن أبر المناعة وأدوية الغثيان والوجع.
٤. تغطية ٨٠ % من ثمن أدوية العلاجات الهرمونية الخاصة بسرطان الثدي، وبعض الأدية الأخرى الخاصة بسرطان القولون والبروستات وغيره…
٥. رفع قيمة تغطية الفحوصات المخبرية والصور…

قرار واحد، تنقذون فيه حياة مئات مرضى السرطان، وتعطون الأمل للآلاف منهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى