اخبار لبنان

ماجدة الرومي تنتقد المسؤولين: “خانوا الشعب”

أحيت الفنّانة اللبنانية ماجدة الرومي، مساء أمس الأحد، حفلاً خيريّاً في جامعة “سيدة اللويزة” تحت شعار “من أجل لبنان ومستقبل شبابه”، يعود ريعه لصالح طلاب الجامعة ومساندتهم في ظلّ الأوضاع الاقتصاديّة التي تمرّ بها البلاد.

استهلّت الرومي الحفل بكلمة وجهتها إلى المسؤولين في لبنان، قائلة: “يقول مار بولس في رسالته الأولى إلى أهل كورنثوس: (كنت أنطق بألسنة الناس والملائكة، ولم تكن في المحبّة، فإنّما أنا نحاسٌ يطنّ، أو صَنجٌ يرنّ). كم هو جميل هذا الكلام! فالإنسان لا يكون إنساناً إلّا بالمحبّة، ولكن في بلد النّحاس يطنّ، والصنج يرنّ، من الصعب أن تحكي فيه محبّة”.

واضافت: “عندما نتكلّم عن علاقتنا مع مسؤولين، وأحدّد بالذات المتورّط منهم بدمنا ودموعنا، وهم يسمعون صريخ وجعنا، ويرَون بأي مصيبة نحن، ولا يهمّهم، من الصعب أن نحكي محبّة؛ والأصعب أن نفهم كيف الناس “خلَوا” من إنسانيّتهم، والذين خانوا الشعب، والذين وصلّونا إلى ما نحن عليه”.

ورأت “أيقونة الغناء العربي” أنّ معاناة الشعب ليست بالصدفة، موضحةً: “لم نصل إلى هنا بالصدفة. يوجد سيناريو سياسيّ محكم يُطبَّق علينا من أوّل الحرب، كتبوه محترفين في كتابة سيناريوهات سياسيّة تُطبَّق على الشرق العربيّ، والهدف منه إخلاء الأرض من الناس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى