دولى

“المجلس الوطني لرفع الإحتلال الإيراني” و”سيدة الجبل”: الإستعداد لمواجهة سياسية طويلة

عقد المجلس الوطني لرفع الإحتلال الإيراني عن لبنان ولقاء سيدة الجبل إجتماعاً مشتركاً، دعا المجتمعون “اللبنانيين واللبنانيات وأصدقاءهم في العالم العربي ودول العالم أجمع إلى الإستعداد لمواجهة سياسية طويلة الأمد، ما دام “حزب الله” مصراً على تقويض الدولة وفرض دولة بشروطه الخاصة خارج الدستور والميثاق ووثيقة الوفاق الوطني”.

وحذّر “المجلس” و”اللقاء” في بيان، “من نقل أزمة انتخاب رئيس للجمهورية إلى أزمة نظام سياسي. ويناشدان المملكة العربية السعودية والدولة الفرنسية مساعدة لبنان الفاقد قراره الحرّ، في تشكيل حاضنة دولية وعربية، من أجل إنقاذ بلادنا ولاسيّما من أزمة وقوعها تحت إحتلال خارجي يرتدي قناعاً محلياً، طائفياً ومذهبياً”.

وتابع البيان: “وإذ يستنكران الحملة الموجّهة لتشويه صورة المرشّح الرئاسي جهاد أزعور، والذي يشكّل في موقعه الدولي مفخرةً للبنان، يدعو “المجلس” و”اللقاء” القوى السياسية إلى انتخاب رئيس بأسرع وقت تماشياً مع المسارات الإقليمية والدولية التي تسير في هذا الإتجاه، وإلّا فإنّ لبنان سيواجه مصيراً مجهولاً يهدّد وحدة الدولة والعيش المشترك بين اللبنانيين”.

وأكد اللقاء والمجلس الوطني أن “لا خلاص لجماعة دون أخرى ولفريق دون آخر، الحلّ هو للجميع وبالجميع ديموقراطيا من خلال تطبيق الدستور والطائف وقرارات الشرعية الدولية 1701، 1680، 1559”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى