سياسة

محفوض: الأزمة اللبنانية ليست مسيحية ولم تكن كذلك يوما

 أشار رئيس حركة “التغيير”  ايلي محفوض الى ان “الأزمة اللبنانية ليست مسيحية ولم تكن كذلك يوما ومن يشعر من المسيحيين أنه بشغور موقع ما أو وظيفة معينة تعود لطائفته فسوف يكون بخطر فأقول له انت غلطان كتير لكوننا في دولة مؤسسات وفي جمهورية لبنانية لا مسيحية ولا اسلامية حتى وإن كنا بتوزيع طائفي ومذهبي للمواقع والوظائف في الدولة “.

وقالفي بيان:” لكن لا خوف على الإطلاق بأي شغور فعندما يحلّ مثلا رئيس الاركان الدرزي لغياب القائد الماروني فإن المؤسسة العسكرية تستمر بعملها على اكمل وجه وهكذا بالنسبة لسائر الوظائف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى